سيدتنا مريم وعيسى والصحف

اذهب الى الأسفل

سيدتنا مريم وعيسى والصحف

مُساهمة من طرف زائر في 30/3/2015, 4:56 am

يقول صاحب الروءيا انه راى راس سيدتنا مريم وهي حية ملفوف بورق صحيفة ثم بنفس الطريقة راى ان راس سيدنا عيسى كان ملفوف بورق صُحُف وهو حي ثم بعد ذلك مالت خزانة زرقاء و وقعت على الارض ثم قامت القيامة.

يقول صاحب الروءيا ان عمر هذه الروءيا اكثر من عشرين سنة وانه لا يزال يحفظ تفاصيل وجه سيدتنا مريم حتى الان

طلب منا تعبيرها.

ملاحظة: وجدت ان كلمة الصحف وردت في القران 8 مرات، ولربما انها ترمز لثماني سنين والله اعلم.

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: سيدتنا مريم وعيسى والصحف

مُساهمة من طرف السوسي في 30/3/2015, 5:19 am

.


عدل سابقا من قبل السوسي في 30/3/2015, 5:20 am عدل 1 مرات (السبب : معقول)
avatar
السوسي
ضيف كريم

عدد المساهمات : 47
تاريخ التسجيل : 29/03/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: سيدتنا مريم وعيسى والصحف

مُساهمة من طرف زائر في 30/3/2015, 10:18 am

@السوسي كتب:.

ماذا كنت تود ان تقول يا اخونا العزيز السوسي؟ لربما أفدتنا.

الإخوة عبدالله والصعب والهمداني وذكي، نرجو منكم إفادتنا في تفسيرها بارك الله فيكم. وصلني عن هذه الروءيا ان صاحبها لم يستطع على مر عقدين تفسيرها وكل مفسِّر كان يعطيه تفسير مختلف الى حين ان اصابه بلاء شديد و مرير السنة الماضية لدرجة انه دعى (يا ليتني مت قبل هذا وكنت نسياً منسياً) سنة 2014 وهو نفس كلام سيدتنا مريم الذي ورد في القران، فهل ممكن ان الروءيا ستبشر بنزول سيدنا عيسى بعدها بثماني سنوات؟ كلمة الصحف وردت في القران 8 مرات ولو اعتبرنا انها سترمز لثماني سنوات من 2014 فسنجدها تتحدث عن 2022 وهي السنة التي تنبىء فيها الباحث بسام الجرار أنها ستكون سنة زوال اسرائيل (زوال اسراييل ونزول عيسى شيء واحد) فما رأيكم؟ افيدونا بارك الله فيكم.

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: سيدتنا مريم وعيسى والصحف

مُساهمة من طرف عبد الله في 30/3/2015, 10:26 am

عادل ابراهيم كتب:يقول صاحب الروءيا انه راى راس سيدتنا مريم وهي حية ملفوف بورق صحيفة ثم بنفس الطريقة راى ان راس سيدنا عيسى كان ملفوف بورق صُحُف وهو حي ثم بعد ذلك مالت خزانة زرقاء و وقعت على الارض ثم قامت القيامة.

يقول صاحب الروءيا ان عمر هذه الروءيا اكثر من عشرين سنة وانه لا يزال يحفظ تفاصيل وجه سيدتنا مريم حتى الان

طلب منا تعبيرها.

ملاحظة: وجدت ان كلمة الصحف وردت في القران 8 مرات، ولربما انها ترمز لثماني سنين والله اعلم.

السلام عليكم

رأس السيدة مريم عليها السلام ورأس سيدنا عيسى عليه السلام ملفوفين بورق صحف فالصحف هنا ترمز الى الصحف التي تسجل فيها أعمال البشر وهذا ينذر بأن أعمال البشر قد اقترب موتها واقترب طيها اي اقترب باب اغلاق الصحف التي تسجل فيها الأعمال بقيام العلامات الكبرى والناس لاهية في دنياها.

أما لماذا السيدة مريم تحديداً فلأن السيدة مريم كان حملها آية من آيات الله وهذا يعني أن صحف الناس ستغلق وسيتوقف الملكين عن كتابة الأعمال مع وقوع آيات عظيمة من آيات الله تعالى. وأما سيدنا عيسى تحديداً لأن نزوله هو الإيذان الحقيقي بالقرب الشديد لقيام القيامة.

والخزانة الزرقاء هي السماء ومن المعلوم أنه حين تقوم القيامة سيتم تدمير الأرض بالكيفية التي لا يعلمها إلا الله تعالى فوقوع السماء على الأرض في الرؤيا يمكن أن يعطينا فكرة وتصور عن حجم الدمار الذي سيصيب الأرض حين تقوم الساعة.

اللهم سلم. اللهم سلم يا ربنا.

والله تعالى أعلى وأعلم
avatar
عبد الله
باحث ومعبر للرؤى والاحلام

عدد المساهمات : 949
تاريخ التسجيل : 19/01/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: سيدتنا مريم وعيسى والصحف

مُساهمة من طرف عبد الله في 30/3/2015, 10:27 am

استأذنك بنقل الرؤيا إن سمحت لي
avatar
عبد الله
باحث ومعبر للرؤى والاحلام

عدد المساهمات : 949
تاريخ التسجيل : 19/01/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: سيدتنا مريم وعيسى والصحف

مُساهمة من طرف زائر في 30/3/2015, 10:36 am

@عبد الله كتب:استأذنك بنقل الرؤيا إن سمحت لي

لا مشكلة اخي عبدالله انقلها فلعل فيها عبرة وتذكير للناس

تفسيرك للخزانة الزرقاء على انها السماء هو تفسير رائع، (يوم نطوي السماء كطي السجل للكُتُب)

بارك الله فيك.

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: سيدتنا مريم وعيسى والصحف

مُساهمة من طرف الصعب في 30/3/2015, 9:01 pm

انه راى راس سيدتنا مريم وهي حية .. هيا بالفعل حية وكل الصالحين والانبياء احياء عند ربهم يرزقون ..

ملفوف ... يعني محتفظ بها لموعد معين ..

بورق صحيفة .. يعني بأمر مكتوب لهم من الله سبحانة وتعالى .. بنزولها للارض مره ثانية والعيش فيها وقد تتزوج وتخلف

ثم بنفس الطريقة راى ان راس سيدنا عيسى كان ملفوف بورق صُحُف وهو حي
وهذه الجزئية تتكلم نفس المعنى السابق ان سيدنا عيسى عليه السلام .. على امر مكتوب له من الله سبحانة وتعالى يعيش في الارض ويحكم اربعين سنة ويتزوج من قبيلة عربية ويتوفى فيها ..

ثم بعد ذلك مالت خزانة زرقاء و وقعت على الارض ثم قامت القيامة.

اي ثم بعد نزول الاثنين للارض والعيش فيها .. ينكشف الستر والاسرار .. وتفتح خزائن الله سبحانة وتعالى .. وهم انبياء العزم الذي طلبوا الشفاعة في امتهم .. اخرهم سيد الخلق محمد صلوات الله عليه وسلم .. ثم بعد ذلك تقوم القيامة ..

هذا والله اعلم

avatar
الصعب
معبر للرؤى والاحلام

عدد المساهمات : 713
تاريخ التسجيل : 25/12/2014

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى