الادلة على اننا في فتنه الاحلاس

اذهب الى الأسفل

الادلة على اننا في فتنه الاحلاس

مُساهمة من طرف الهمداني في 13/1/2015, 5:30 pm

الادلة على اننا في الملك العاض

الدليل الاول : النبؤات ما يسمى من جفر علي ( تزحف امم العرب لبيعة المهدي بالرضا والرضوان إلاّ تجار الدين الذين يرون منه مواقع اقدامهم منعهم الله البصر في كتابه ويخالفه بعض امراء يكنزون من الذهب والدنانير امثال جبال تهامة لا ينفعهم في دنياهم وفي آخراهم تكوى بها وجوههم وجنوبهم وظهورهم هذا ما كنزتم لأنفسكم فذوقوا ماكنتم تكنزون والويل يومئذ من المهدي وجنده لرجال قبضوا على كراسي الملك وعضوا عليها حتى الموت)

الدليل الثاني : فتنه الاحلاس : وفيها ( حرب وهرب ) حلس فسرها رسول الله صلى الله عليه وسلم بقولة ((وَالْزَمُوا فِيهَا أَجْوَافَ بُيُوتِكُمْ) (19) [وفي رواية: وَكُونُوا أَحْلَاسَ بُيُوتِكُمْ] .. ويقصد هنا رسول الله صلى الله عليه وسلم ب ( فتنه القاعدين او الجالس في بيوتهم بدون عمل او اشغال ) وفيها ( حرب وهرب ) وهذا ما نشاهدة .. عندما يحدث الصراع او الحرب في دولة او مدينة مثل ما حدث في اليمن او سوريا او ليبيا .. حصل نزوح الكثير من السكان والهروب .. لذلك كتب (فيها) يعني ليس في كل هذه الفتنه حرب وهرب ..

الدليل الثالث : فتن كقطيع الليل المظلم : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «إِنَّ بَيْنَ أَيْدِيكُمْ فِتَنًا كَقِطَعِ اللَّيْلِ الْمُظْلِمِ، يُصْبِحُ الرَّجُلُ فِيهَا مُؤْمِنًا وَيُمْسِي كَافِرًا، وَيُمْسِي مُؤْمِنًا وَيُصْبِحُ كَافِرًا، الْقَاعِدُ فِيهَا خَيْرٌ مِنَ الْقَائِمِ، وَالْقَائِمُ فِيهَا خَيْرٌ مِنَ الْمَاشِي، وَالْمَاشِي فِيهَا خَيْرٌ مِنَ السَّاعِي إِلَيْهَا» قَالُوا: فَمَا تَأْمُرُنَا يَا رَسُولَ اللَّهِ؟ قَالَ: «كُونُوا أَحْلَاسَ بُيُوتِكُمْ»

عن ابن مسعود قال: هذه الفتن قد أظلت كقطع الليل المظلم كلما ذهب منها رسل بدا رسل آخر يموت فيها قلب الرجل كما يموت فيها بدنه يصبح الرجل فيها مؤمنا ويمسي كافرا ويمسي مؤمنا ويصبح كافرا يبيع فيها أقوام دينهم بعرض من الدنيا قليل

من هذه الاحاديث يؤكد ان هذه الفتنه وهي فتنه الاحلاس .. عباره عن فتن متقطعه متفرقه تعم اغلب دول الوطن العربي كل ما ذهبت من دولة .. دخلت في دولة اخرى .. وهو ما نشاهدة اليوم .. الكثير فهم كلمة (يصبح مؤمنا ويمسى كافراً ) ان هناك ردة .. ليس هناك ردة ابداً .. يقصد .. القتل المسلم للمسلم تحولة للكفر .. لذلك يامر بان يكونوا احلاس بيوتهم حتى لا يرجعوا كفارا يضربون اعناقهم بعضها ببعض ..

الشئ الذي انا شاهدته وجربته وحصل لي والله العظيم هذه الجزئية (قَالَ: وَمَتَى أَيَّامُ الْهَرْجِ؟ , قال: " حِينَ لَا يَأْمَنُ الرَّجُلُ جَلِيسَهُ ")

لاحظوا في الفتنه الاولى التي حصلت بين معاوية وعلى .. ان المخرج منها السيف وليس مثل فتنه الاحلاس المخرج منها الجلوس في البيوت عَنْ حُذَيْفَةَ بْنِ الْيَمَانِ - رضي الله عنه - قَالَ:
(إِنَّ النَّاسَ كَانُوا يَسْأَلُونَ رَسُولَ اللَّهِ - صلى الله عليه وسلم - عَنْ الْخَيْرِ , وَكُنْتُ أَسْأَلُهُ عَنْ الشَّرِّ مَخَافَةَ أَنْ يُدْرِكَنِي , فَقُلْتُ: يَا رَسُولَ اللَّهِ , إِنَّا كُنَّا فِي جَاهِلِيَّةٍ وَشَرٍّ , فَجَاءَنَا اللَّهُ بِهَذَا الْخَيْرِ , فَهَلْ بَعْدَ هَذَا الْخَيْرِ مِنْ شَرٍّ؟ , قَالَ: " نَعَمْ) (1) (فِتْنَةٌ وَشَرٌّ " , قُلْتُ: فَمَا الْعِصْمَةُ مِنْ ذَلِكَ (2)؟ , قَالَ: " السَّيْفُ (3) ") (4) (قُلْتُ: وَهَلْ بَعْدَ هَذَا السَّيْفِ بَقِيَّةٌ؟) (5) (قَالَ: " يَا حُذَيْفَةُ , تَعَلَّمْ كِتَابَ اللَّهِ وَاتَّبِعْ مَا فِيهِ , يَا حُذَيْفَةُ , تَعَلَّمْ كِتَابَ اللَّهِ وَاتَّبِعْ مَا فِيهِ , يَا حُذَيْفَةُ , تَعَلَّمْ كِتَابَ اللَّهِ وَاتَّبِعْ مَا فِيهِ)

والجزئية المهمه تعلم كتاب الله وتبع مافيه .. يتكلم عن الزمن الذي نحن فيه .. نتعلم كتاب الله سبحانة وتعالى .. وهو وقتنا الان

الشئ الذي لفت نظري في هذه الفتنه او الاحاديث ان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول (لَضَحِكْتُمْ قَلِيلًا وَلَبَكَيْتُمْ كَثِيرًا) لماذا نضحك ولماذا نبكي .. وهو يتكلم عن فتنه يققتل فيها المسلمين كل قتالهم في النار ..

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ((أَظَلَّتْكُمْ الْفِتَنُ كَقِطَعِ اللَّيْلِ الْمُظْلِمِ) (39) (يَا أُمَّةَ مُحَمَّدٍ , وَاللَّهِ لَوْ تَعْلَمُونَ مَا أَعْلَمُ (40) لَضَحِكْتُمْ قَلِيلًا (41) وَلبَكَيْتُمْ كَثِيرًا) (42) (فَقَالُوا: يَا رَسُولَ اللَّهِ، رَأَيْنَاكَ تَنَاوَلْتَ شَيْئًا فِي مَقَامِكَ، ثُمَّ رَأَيْنَاكَ تَكَعْكَعْتَ)

خد) , وَعَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ - رضي الله عنه - قَالَ:
" خَرَجَ رَسُولُ اللَّهِ - صلى الله عليه وسلم - عَلَى رَهْطٍ مِنْ أَصْحَابِهِ يَضْحَكُونَ وَيَتَحَدَّثُونَ، فَقَالَ: وَالَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ، لَوْ تَعْلَمُونَ مَا أَعْلَمُ، لَضَحِكْتُمْ قَلِيلًا وَلَبَكَيْتُمْ كَثِيرًا، ثُمَّ انْصَرَفَ وَأَبْكَى الْقَوْمَ، فَأَوْحَى اللَّهُ - عز وجل - إِلَيْهِ: يَا مُحَمَّدُ، لِمَ تُقَنِّطُ عِبَادِي؟، فَرَجَعَ رَسُولُ اللَّهِ - صلى الله عليه وسلم - فَقَالَ: أَبْشِرُوا، وَسَدِّدُوا (1) وَقَارِبُوا (2) " (3)
_________

تعرفوا لو علمنا ما يعلم رسول صلى الله عليه وسلم .. لضحكنا بقروب الفرج .. وبكينا من شدة المأسي والقتل والجوع والضنك والمهاناه التي تعاني منها امتنا في ذلك الزمان ..


(خ م د ت حم) , وَعَنْ أَبِي مُوسَى الْأَشْعَرِيِّ - رضي الله عنه - قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ - صلى الله عليه وسلم -:
" (إِنَّ بَيْنَ يَدَيْ السَّاعَةِ فِتَنًا كَقِطَعِ اللَّيْلِ الْمُظْلِمِ (1) يُصْبِحُ الرَّجُلُ فِيهَا (2) مُؤْمِنًا وَيُمْسِي كَافِرًا , وَيُمْسِي مُؤْمِنًا وَيُصْبِحُ كَافِرًا (3)) (4) (النَّائِمُ فِيهَا خَيْرٌ مِنْ الْمُضْطَجِعِ , وَالْمُضْطَجِعُ فِيهَا خَيْرٌ مِنْ الْقَاعِدِ وَالْقَاعِدُ فِيهَا خَيْرٌ مِنْ الْقَائِمِ , وَالْقَائِمُ فِيهَا خَيْرٌ مِنْ الْمَاشِي) (5) (وَالْمَاشِي فِيهَا خَيْرٌ مِنْ السَّاعِي (6) وَمَنْ يُشْرِفْ لَهَا (7) تَسْتَشْرِفْهُ (Cool) (9) (قَتْلَاهَا كُلُّهُمْ فِي النَّارِ (10) فَقَالَ رَجُلٌ: يَا رَسُولَ اللَّهِ وَمَتَى ذَلِكَ؟ , قال: ذَلِكَ أَيَّامَ الْهَرْجِ (11) " , قَالَ: وَمَتَى أَيَّامُ الْهَرْجِ؟ , قال: " حِينَ لَا يَأْمَنُ الرَّجُلُ جَلِيسَهُ ") (12) (فَقَالُوا: فَمَا تَأْمُرُنَا يَا رَسُولَ اللَّهِ؟) (13) (قال: " إِذَا نَزَلَتْ أَوْ وَقَعَتْ مَنْ كَانَ لَهُ إِبِلٌ فَلْيَلْحَقْ بِإِبِلِهِ , وَمَنْ كَانَتْ لَهُ غَنَمٌ فَلْيَلْحَقْ بِغَنَمِهِ , وَمَنْ كَانَتْ لَهُ أَرْضٌ فَلْيَلْحَقْ بِأَرْضِهِ " , فَقَالَ رَجُلٌ: يَا رَسُولَ اللَّهِ , أَرَأَيْتَ مَنْ لَمْ يَكُنْ لَهُ إِبِلٌ وَلَا غَنَمٌ وَلَا أَرْضٌ؟) (14) (قَالَ: " كَسِّرُوا قَسِيَّكُمْ (15) وَقَطِّعُوا أَوْتَارَكُمْ (16) وَاضْرِبُوا سُيُوفَكُمْ بِالْحِجَارَةِ (17)) (18) (وَالْزَمُوا فِيهَا أَجْوَافَ بُيُوتِكُمْ) (19) [وفي رواية: وَكُونُوا أَحْلَاسَ بُيُوتِكُمْ]

هذا والله المستعان
avatar
الهمداني
باحث للفتن واحداث اخر الزمان

عدد المساهمات : 1285
تاريخ التسجيل : 20/12/2014

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى